تفاصيل الخبر

بجهود مكثفة خيرية محمد بن راشد تختتم "توزيع الكراسي المتحركة والادوات المساعدة "

no-img

اختتمت مؤسسة محمد بن راشد ال مكتوم للأعمال الخيرية والانسانية في دبي المرحلة الثالثة والاخيرة من مشروع " توزيع الكراسي المتحركة والادوات المساعدة " والذي يستهدف ذوي الهمم والمرضى في قطاع غزة , والذي يأتي ضمن مشاريعها المقررة في عام التسامح 2019 .

حيث استهدف المشروع أكثر من 1500 أسرة من بينهم مرضى وذوي همم وكبار سن في كافة محافظات قطاع غزة تم اختيارهم بالتنسيق مع العديد من المستشفيات والمؤسسات المختصة

كما واشتمل المشروع على ثلاثة مراحل تم تنفيذها , حيث تتضمن المرحلة الاولى توزيع الكراسي المتحركة على الاطفال في احتفال ترفيهي اقيم لهم تخلله تكريم امهاتهم المعيلات , وفي المرحلة الثانية تم توزيع الاجهزة المساعدة التي تتمثل في ( الكراسي متحركة , أجهزة التبخيرة , أجهزة فحص السكر , أجهزة قياس ضغط الدم , ووكر , عكاكيز , وفرشات طبية ) على العديد من المراكز الصحية والمؤسسات المتخصصة في مجال الإعاقة , حيث نظمت مراكز توزيع في كل محافظة , وقضت المرحلة الثالثة بوصول فريق المؤسسة للمرضى وأصحاب الاعاقة في أماكن سكنهم لتقديم الأدوات لهم بسبب عدم تمكنهم من الحركة خاصين بذلك مصابين الشلل الرباعي وكبار السن .
وعقب الانتهاء من تنفيذ المشروع قال السيد / طارق البنا ممثل مؤسسة محمد بن راشد ورئيس مؤسسة فارس العرب " بعد دراسة معمقة للظروف والاوضاع السيئة التي يعانيها أبناء قطاع غزة خاصة الاشخاص المصابين وكبار السن و اصحاب الهمم وفي ظل قلة توفر الادوات والاجهزة التي تساهم في تحسين ظروفهم قررت خيرية محمد بن راشد تنفيذ هذا المشروع لمساندتهم باعتبارهم ضمن اولويات المؤسسة في عام التسامح

وأعرب البنا عن سعادته بنجاح وانجاز هذا المشروع الذي ساهم وبشكل كبير بمساعدة الاسر التي تحتوي على مرضى املا ان تكون المؤسسة قد خففت بعض المسؤوليات على كاهلهم مؤكداً استمرار الدعم ضمن مبادرات محمد بن راشد العالمية في عام التسامح عام ٢٠١٩